أكثر العمليات الجراحية تعقيدا بالمستشفى الميداني بمدينة ألاك

قال الجيش الجيش الموريتاني اليوم الأربعاء إن فريقا متخصصا قام بإجراء أكثر عملية جراحية تعقيدا بالمستشفى الميداني للجيش بمدينة ألاك عاصمة ولاية البراكنة.



ونشر الجيش بيانا على موقعه الإلكتروني كشف فيه عن الفريق الطبي الذي أجري العملية، مردفا أنه يضم عددا من الدكاترة العسكريين المتخصصين.



وأشار الجيش خلال مقاطع مصورة نشرها على موقعه أدلى فيها الفريق المشرف على العملية بشهادات حول الظروف التي جري فيها استئصال مرارة من طرف الفريق الطبي المتخصص.


وكان الجيش قد أعلن يوم 29 أغسطس 2019 إرسال مستشفى ميدانيا بكامل طواقمه وعتاده ليتخذ من مدينة ألاك عاصمة ولاية البراكنة مقرا مؤقتا له، وذلك "بهدف تقريب الخدمة الطبية العاجلة من المواطنين في المناطق الشرقية والجنوبية من البلاد التي شهدت وتشهد تساقطات مطرية كبيرة".


وشهد المستشفى الميداني للجيش خلال الأيام الماضية إقبالا كبيرا من طرف المواطنين ماجعل إدارته تقرر عدم استقبال أي مريض إلا إذا كان مصحوبا ببطاقة رفع من المستشفى الجهوي بمدينة ألاك.
شارك المحتوى عبر وسائل التواصل الاجتماعي: