زيارة الحاكم لأغشوركيت تتحول إلى مهزلة بمواقع التواصل الاجتماعي

تحولت الزيارة التي أداها حاكم مقاطعة ألاك رفقة قائد الدرك مساء أمس السبت لمستوصف بلدية أغشوركيت بولاية البراكنة إلى مهزلة بمواقع التواصل الاجتماعي حيث اعتبرها عدد من المدونيني مجرد استعراض يقوم به الحاكم ردا على الحملات المطالبة بإرسال بعثات لفحص مياه المدينة ومعرفة ما إذا كانت متلوثة أم لا.

تشكيك بعض المدونين

فقدكتب المدون محمد ولد الشيخ عبدي قائلا: "يبدو أن حاكم مقاطعة ألاك زار النقطة الصحية في أغشوركيت هذا المساء، وحسب أحد مراسلي محطة إذاعة ألاك الجهوية نقلا عن الطبيبة المداومة: المياه طبيعية وليست ملوثة ؟
طبعا الطبيبة صرّحت بهذا التصريح مع العلم أن المستشفى - مجازا - اشكم اعود فيه جهاز قياس الضغط! أم المختبرات كاع ذ ماهم فيه".

أما المدون Lemin Ahmed فقد كتب "أعلى مراحل الاستغباء أن يوهمك أحد أن مستوصف أغشوركيت اللى لين اتجيه جابر الحمه يرفعك شور ألاك لضعف الوسائل وانعدامها عنو جاه الوالي وعنهم كالولو عن المياه عنهم فحصوها وعن ما فيها تلوث ... السؤال المطروح كيف تطور المستوصف لدرجة أنه بات لديه مختبر لتحليل المياه !".

من جهته كتب المدون محمد الأمين خليل التدوينة التالية "زيارة الحاكم لعاصمة بلدية أغشوركيت مهزلة فقط للتغطية على الوضع هناك، نريد إرسال بعثة صحية عاجلة لفحص مياه المدينة".

احتفاء فى الإعلام الرسمي

فى المقابل احتفى الإعلام الرسمي بالزيارة واعتبر أن ماينشر على مواقع التواصل الاجتماعي مجرد شائعة وعلى أصحابها أن يتبتوا.

فقد نشر مراسل المحطة الجهوية لإذاعة موريتانيا بولاية البراكنة على صفحته بفيسبوك صورا للزيارة التي قام بها الحاكم لعاصمة بلدية أغشوركيت، مردفا أن الطبيبة المداومة أخبرتهم بأنه لاتوجد حالة تلوث فى المدينة وأن الأمور بخير.

وهذا نص تدوينة مراسل المحطة الجهوية لإذاعة موريتانيا بولاية البراكنة أحمد سالم الأمين "بعد الاخباروالشائعات التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الصفراء بوجود تسمم في مياه أغشوركيت ،عاين حاكم مقاطعة الاك السيد عبد الله ولد لمام رفقة السلطات الامنية في المقاطعة وفريق المحطة الجهوية للاذاعة بولاية لبراكنة عين المكان حيث لم تسجل اي حالة تسمم بسبب المياه وكل ما تم الاعلان عنه عارمن الصحة.

وخلال مقابلتنا للمرضة في المركز الصحي ببلدية اغشوركيت الطبيبة الشيخة منت محمدو (الظاهرة في الصورة) حيث أكدت لنا انه لاتوجد اي حالة تسمم وأن الامر يتعلق بوجود حالة جري جوف لشخصين بسبب تناول مشروب للبن (مانا) كما أكد المواطنون عدم وجود أي تسمم بسبب المياه والامورطبيعية في قرية أغشوركيت والجميع يشرب المياه هنا بشكل طبيعي ، وهنا ننبه الجميع بضرورة توخي الدقة والمصداقية في نشرمثل هذه الامور".
شارك المحتوى عبر وسائل التواصل الاجتماعي: